الأربعاء، ديسمبر 22، 2010

32 عبارات هوليودية(3): بداية نظنها.. نهاية!


عبارات هوليودية (3)
"هي عبارات جذبتني؛ لأنها أوجزت حقيقة من حقائق حياتي التي أعيشها.. أو -على الأقل- مست شيئا ما بداخلي.. لكنها ليست عبارات مما قرأت، بل عبارات من... هوليوود"
_________________

بداية نظنها.. نهاية!



"يعتقد المرء أيام المراهقة أن كل حدث هو نهاية العالم.. بينما هو -في الحقيقة- مجرد البداية!"
[البطل في فيلم: agin 17 ]

لقد عاينت ما تعبر عنه تلك العبارة عندما جرى ذلك الطالب بكل جنون خارجا من المدرسة نحو الشارع الذي يعج بالسيارات المسرعة راغبا في إنهاء حياته.. لأنه رسب في الثانوية العامة!
وعاينته عندما أغلقت إحدى قريباتي - في الصف الثاني الثانوي - على نفسها باب غرفتها مصطحبة معها سكينا حادا راغبة في الانتحار.. ذلك أنها عجزت عن إنهاء واجبها المدرسي الذي توعدت المدرِّسة من لن ينهيه بالعقاب الشديد..!!

لكني لم أمر شخصيا بهذه التجربة..
فرغم مروري بكثير من التجارب النفسية المؤلمة في مراهقتي إلا أن اليأس لم يتملكني لدرجة التفكير في الانتحار - وهذا من فضل ربي وحده -؛ حيث أني لم أغفل أبدا عن حرمة الانتحار الشديدة ومآل صاحبها إلى الخلود في النار..!

وأنت... هل مررت يوما بذلك؟!

هناك 32 تعليقًا:

موناليزا يقول...

وهذا يدل على نظرتنا القاصرة للأمور

الموضوع لا يعتمد على السن بقدر مايعتمد على اعتمادنا على هذا الحدث
رحمة ربنا وحدها هى من تنجى الكثيرين.. مش شرط من الانتحار بس كمان من الاكتئاب أو من اى امراض ممكن تؤدى للوفاة بسهولة

zikooooo يقول...

السلام عليكم ورحمه الله
طبعا كلنا مررنا بالمراحل الصعبه دي والاصعب منها كمان
بس الحمد لله كان جنبي دايما اللي بيقوني
الحمد لله ان المرحله دي انتهت علي خير

Haytham Alsayes يقول...

لا علي فكرة لم امر بهذه التجربة بتاتا ابدا والحمد لله
برغم ان في مشاكل بمر فيها بس يبقي املي في ربنا كبير
بس حلوة عبارة تظنها النهاية وهي مجرد بداية اعجبتني

تحياتي

Dr/ walaa salah يقول...

شوف يا ماجد

كل واحد مننا بيشوف مشاكله انها نهاية العالم

حتى الطفل

لو رفضت مثلاً انك تجيب له لعبه هو عايزها

هتلاقيه زعلان ويمكن لو بيعرف يعبر عن مشاعره

كان قالك ان الدنيا كلها اسودت في عينه لأنك رفضت تجيبله اللعبه

لكن بيختلف التفكير من شخص للتاني

يمكن انا زييك في التفكير عند المشاكل

مهما كانت صعبه

فكرة ان انهي حياتي دي ممنوعه

عشان الحمد لله عارفه ان الانتحار حرام

على العموم دايماً بندعي ان ربنا يحسن ختامنا

ولا ننسى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم

لا يتمنين أحدكم الموت لضرر أصابه. فإن كان لا بد فاعلاً، فليقل: اللهم أحيني ما كانت الحياة خيراً لي، وتوفني إذا كانت الوفاة خيراً لي" متفق عليه.

واحد من الناس يقول...

مراهقة مش فاكر بصراحة دي كانت من زمان بس بيقولوا انها بترجع تاني بعد الخمسين ممكن ساعتها اقولك على احساسي بس بالمناسبة اغلب البشر بيعتقدوا ان اي مشكلة بتقابلهم من علامات الساعة مش ببس المراهقين

هبة فاروق يقول...

بجد فترة المراهقة فترة صعبة فى حياة الانسان ويجب على الوالدين مراعاة هذة الفترة والتعامل مع ابنهم بحكمة
الحمد لله لم امر بفترة مراهقة صعبة
وبالنسبة للموقف فحدث محاولة انتحار
لفتاة مراهقةفى نفس الشارع الذى اسكن فية العيد اللى فات لمجرد ان والدها قام بضربها فالقت بنفسها من الدور الثالث وكادت ان تنهى حياتها
اصبت بعدها انا بانهيار وكنت اتمنى ان اعطى لوالدها محاضرة فى كيفية التعامل مع ابنتة فى هذة الفترة واقوم بتعنيفة
لولا تدخل زوجى لايقافى
و انا احمل كل اب وام مسؤلية انتحار ابنائهم فى هذا السن الحرج
مشكور يا ماجد وقلبت المواجع

كلمات من نور يقول...

الحمدلله يا ماجد دوما أنا بعيدة عن اليأس من روح الله ودوما يقيني بالله يقيني وبحاول ازرع داه فيمن حولي وبازعل جدا من وعلى القانطين وبحاول اشدهم لفوق ..حقيقي بجد دي نعمة من الله الإيمان بأن الله أكبر من اي مشكله ...الحمدلله

mena يقول...

والله فعلا كلنا كده مشاكلنا بتخلينا مش شيفين للدنيا طعم فبنحس انها فعلا نهاية العالم

بس اكتر وقت بنحس بكد فعلا هو مرحلة المراهقه لان ف المرحله دى بنكون متمردين على اى حاجه او حد يحسسنا اننا صغيرين عاوزين نعتمد على نفسنا فتلاقي مشاكلنا مع الاهل كترت لانهم بدورهم بكون شيفنا صغار وكمان مش عجبهم تمردنا ده ف فعلا مفروض الاهل تستحمل اولادها ف المرحله دى ويخدوهم كده وحده وحده

تحياتى لك و واشكرك على موضيعك الرائعه

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
بوركت أخي في الله على الطرح
تحياتي لك

أخوك في الله \ المنشد أبو مجاهد الرنتيسي

wasf_elahsas يقول...

اريك يا استاد ماجد
عامل ايه
شكرا لمباركتك ليا وربنا يجاريك كل خير
بالنسبه للموضوع بيتهيالي مش بس المراهقه هي ال ممكن نحسبها نهايه وهي بدايه بالعكس كل ازمه بنمر بيها وتحس ان الحياه بتضيق اوي هي بدايه لحاجات كتير
تجربه او حكمه او امل وساعات بتكون النور ال بينور الطريق بعد كده
شكرا علي العباره الجميله
تحياتي

قطرة وفا يقول...

نعم هي فترة صعبة جداً ...

قد أكون فكرت في الإنتحار ولكنني لم أحاول أن أنتحر طبعاً ... و أقصى ما كنت أتوصل إليه هو أن أتمنى الموت :) ...

و بعدها بفترة أقول الحمد لله أنني لم أمت :) ... لأن أمور أخرى تحدث بحياتي و تبدد وقتها الحزن ... الحمد لله طبعاً :)


موضوع يرجع الكثير من الذكريات ... الغير مرغوبة :)

Dr Ibrahim يقول...

يجب على الإنسان عندما يمر بأى شىء عصيب ان يجعل ذلك الشىء بداية وليس نهاية العالم فكلنا نخطىء ولكن الذكى هو من يتعلم من خطأه ولا يكرره مرة اخرى وان نحاول أن نتجنب ذلك الخطأ..
تحياتى لك

ماجد القاضي يقول...

موناليزا:

صدقتِ أختي موناليزا.. فحتى لو لم يتعرض المراهق لفكرة الانتحار؛ فكثيرا ما تحمل هذه المرحلة في طياتها أياما من العذاب والاكتئاب التي ربما تبقى معه سنين بعدها!!
دمتِ سالمة مع تحياتي.

ماجد القاضي يقول...

zikooooo :

وعليكم السلام ورحمه الله
نعم.. من نعمة الله على كثير منا أن يجدون في تلك المرحلة من يفهمهم ويعينهم على تجاوزها على خير..
تحياتي أخي الكريم.

ماجد القاضي يقول...

Haytham Alsayes :

فعلا يا هيثم كثير من مشاكل تلك المرحلة ما هي إلا لبنات أولية في بناء حياتنا القادمة ونحن لا ندري..
تحياتي أخي الحبيب.

ماجد القاضي يقول...

Dr/ walaa salah :

اللي قلتيه صح جدا.. والمشكلة إن المراهق يكون أكثر حساسية، وأكثر تأثرا بالدراما التي للأسف تغذي هذا الشعور المقيت والكاذب بأن إنهاء الحياة فيه راحة...!!!
جميل جدا الحديث الذي ذكرتيه..
تحياتي أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

واحد من الناس:

ربنا يستر وما تتعرضش للمراهقة المتأخرة؛ لأن خطرها لا يكون عليك ساعتها.. لكن على زواجك :) وأعتقد أن زوجتك (بل كل الزوجات) تكون متأهبة لهذا اليوم.. اللي الرجالة عقلها فيه بيخف!!!! :)
تحياتي أخي الكريم.

ماجد القاضي يقول...

هبة فاروق:

كلامك الموجه للوالدين مهم جدا..
وبالنسبة لقولك: "وانا احمل كل اب وام مسؤلية انتحار ابنائهم فى هذا السن الحرج"...
أنا معاك تماما فيه..
أشكرك على الإضافة.. وبصراحة أنا قلبت المواجع على نفسي قبلكم :)
تحياتي أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

كلمات من نور:

أحييك على طبيعتك التي لا تيأس من روح الله.. وأحييك على جهودك مع الآخرين في مواجهة اليأس.. حقا هذا ما أستشعره في تدويناتك..
تحياتي وتقديري أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

mena :

تحليلك جميل وصحيح جدا في توضيح الأزمة الدائمة بين الآباء (غير المتفهمين) والأبناء (غير الفاهمين) التي تؤدي إلى كثير من المآسي في تلك المرحلة..
أشكرك على تفاعلك وإثراء الفكرة..
كما أشكرك على ثنائك وتشجيعك الدائم..
دمتِ سالمة أختي منة مع تحياتي.

ماجد القاضي يقول...

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي:

وبورك قلمك الواعي المجاهد يا (أبو مجاهد)..
تحياتي وتقديري أخي الكريم.

ماجد القاضي يقول...

wasf_elahsas :

حمد لله على السلامة.. ونورتي المدونة...
صدقتِ أختي وصف.. فعلا كثير من المشاكل والأزمات النفسية التي نتعرض لها في غير فترة المراهقة هي في حد ذاتها بدايات جديدة لمراحل أخرى في الحياة.. جميلة إضافتك وقيمة..
وجميلة عبارتك: "وساعات بتكون النور ال بينور الطريق بعد كده"...
مرحبا بك مرة أخرى.. سعيد بعودتك إلى التدوين.. وإن شاء الله تكون أمورك متيسرة والأستاذ القادم مش عامل مشاكل :)
تحياتي أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

قطرة وفا:

من هذه التجارب القاسية نتعلم أختي قطرة؛ وتكون كل تجربة قوة زائدة تعيننا على مواجهة ما هو آت..
أعرف أن الموضوع يقلب المواجع على كثير منا.. وأنا أولكم :) لكن ما باليد حيلة.. لازم نتذكر لنتعلم..
تحياتي أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

Dr Ibrahim :

كلامك صحيح.. وهذا من أهداف هذا البوست.. أن يكون كل منا ذلك الذكي الذي يتعلم بالفعل من أخطائه.. ليس لنفسه فقط.. ولكن لأولاده لئلا يتركهم للوقوع في براثن المشاكل التي وقع فيها من قبل..
تحياتي أخي الكريم.

Dr Ibrahim يقول...

لحضرتك تاج عندى
من هنا ويحق لك الرفض أو الإجابة

البنفسج الحزين يقول...

فعلا كل انسان (وليس المراهق فقط)
يمر بمشكله كبيرة يعتبرها نهايه العالم
ولكن نهايه العالم بالنسبه لاي انسان
هي لحظه خروج روحه وليس قبل ذلك وهذه اللحظه اقتضت حكمه الله عز وجل أن
لا يجعل للانسان الحق ابدا في اختيار
موعدها ....
لأنه لا يدري ربما تنصلح الأحوال بعدها
تحياتي

ماجد القاضي يقول...

Dr Ibrahim :

جزاك الله خيرا على التقدير.. لقد سبق وجاءني نفس التاج أو الواجب من أختنا لولوكات.. وقد وعدتها - كما أعدك - بحله قريبا بشكل غير تقليدي - كما آمل -..

تحياتي أخي الكريم.

ماجد القاضي يقول...

البنفسج الحزين:

صحيح ما ذكرتِ..
وكما قلتُ سابقا.. علينا أن ننتبه للمراهق لأنه يكون أكثر هشاشة وأقل خبرة مما يجعله يفكر في الانتحار معتقدا أن في هذا راحة له..! خاصة إن كان غير متدين ومتأثر بالدراما إلى حد كبير!!!
أشكرك أختي الكريمة على المتابعة الدائمة..
تحياتي.

re7ab.sale7 يقول...

طيب لية الاحراج ده بقي...؟؟؟
شوف انا عانيت في دراستي جدا لاني كنت عايزة ادرس شيء ودرست شيء تاني لظروف معينة وللأسف جات علي دماغي وقلت ان دي النهاية....
فضلت فترة كبيرة عندي اكتأب
حاولت الخروج والشغل
وبعدين فكرت وفضلت افكر وقرررت بعد سنوات عشر ....ان ادرس ما احب رغما عن الجميع....ووضعهم امام الامر الواقع لانه لم يكن امامي غير هذا
ثم استسلموا برغم معارضتهم لانهم رأوا نجاحخاتي تبدأ من الصفر الي العشرة من عشرة....
رجعتني للمواجع

ماجد القاضي يقول...

re7ab.sale7:

فين الإحراج ده؟!
يالعكس أنا أحييك على قدرتك على تحقيق ما أردتِ رغم مقاومة المحيطين.. مش كتير والله يقدروا على أخذ القرار ده!!

تحياتي أختي رحاب وبالتوفيق دائما.

وجع البنفسج يقول...

لم افكر بالانتحار مطلقا ، لان مصير المنتحر النار وبهيك بيكون خسر الدنيا والاخرة ،، يعني الافندي مش راح يرتاح لا هنا ولا هناك ..
صحيح الواحد بيمر بفترات صعبةفي حياته بيتمنى فيها الموت علشان يرتاح هذا اذا كان في الموت راحة ، لكن مش يموت نفسه بايديه لا ،، ولكنه بيسأل ربنا انه ياخذ امانته والسلام ،، ربنا ينجينا وينجيكم من لحظات ممكن تضيع الانسان للابد
تقبل مروري لاول مرة ع مدونتك الرائعة..

ماجد القاضي يقول...

وجع البنفسج:

واضح أختي الكريمة أنك تحكمين الشرع في حياتك، وهذا يعصمنا من كثير من الفكار السوداء..
لكن اسمحي لي أن أضيف أنه لا يجوز أيضا تمني الموت، إلا في حالة الفتنة في الدين (كما حدث مع السيدة مريم)..

مرحبا بك في المدونة لأول مرة.. شرفتني زيارتك.. وإن شاء الله يستمر التواصل..

أنا بالفعل زرت مدونتك وما زلت أتصفح فيها.. ما شاء الله أراها مميزة في اختيار المواضيع وفي أسلوب الكتابة..

تحياتي أختي الكريمة.