الثلاثاء، أبريل 26، 2011

37 عبارات هوليودية(15): متى تصعب الرؤية؟


متى تصعب الرؤية؟



"العقل كهذه المياه؛ حين تضطرب تصبح الرؤية صعبة، ولكن إذا تركتها تستقر تصبح الإجابة واضحة"
[المعلم أوغواي في فيلم: Kung Fu Banda]

استدعت هذه العبارة الهوليودية خبراتي مع الغضب..

القريبون مني يعرفون أنني من النوع سريع الاشتعال إزاء الإهانة من الآخرين، فقط عندما يتأكد لي يقينا أنها بقصد وسوء نية أو أن فيها اتهاما لي على ما لم أصرح به من نواياي..!!
ولهذا لك أن تتصور كم من مرة جربتُ تلك الخبرة المروعة...
خبرة الغضب عندما يُلقى كصخرة في مياهٍ بحيرة ساكنة هادئة؛ فيُحيلُ سكونها اضطرابا وهدوءها صخبا..!
عندما يَذْهَل العقل عن التفكير الموضوعي الموزون؛ فتتوارد عليه أشد الأفكار جنونا متحررة من معاقل الحقد والانتقام المدفونة في خبايا كل نفس..! 
ساعتها - صدقني - يكون اتخاذُ قرارٍ ضربا من الحماقة التي تصل إلى حد الخَرَق عندما يكون القرار مصيريا..!!
وأدركت يوما بعد يوم مغزى وأهمية تكرار النبي -صلى الله عليه وسلم-: "لا تغضب.. لا تغضب!!".. 
ورغم أني لم أستطع التخلص من عادة سرعة الغضب الذميمة في تلك المواقف تحديدا.. لكن أجزم أني تعلمتُ مع الأيام ألا أتخذ قرارا ساعة غضب.. وهو ما أنقذني بالفعل من كوارثَ عديدة رأيتُ غيري يقع فيها بسبب الغضب...!!!

هناك 37 تعليقًا:

Haytham Alsayes يقول...

لا تغضب يا استاذ ماجد
:))

ماشي بنور الله يقول...

اشكرك استاذ ماجد
في كثير من الاحيان استخدم كلمة
((اتقي شر الحليم اذا غضب))
لدفع جماح غضبي عندما اشعر بالثورة او الغضب لشخصي .
وفي معظم الاحيان تنجح في تهدئتي

ارجوا ان تنفع معك
الحلم سيد الاخلاق
او كما يقال

لك كل التحية والتقدير

واحد من الناس يقول...

لا تغضب لاتغضب لا تغضب

عندما اشعر بالحدة اذكر وصف ام المؤمنين عائشه لاحدى زوجات النبي وهي تقول ان بها حدة الا انها سرعان ما ترجع عنها , واذكر موقف بن تيمية عندما غضب ذات مرة فرمى بعض كتبه على الارض ثم عاد فقال له رجل اانت تغضب مثل هذا ( او ما شابه ) فقال بن تيمية اانا افضل ام موسى قال بل موسى , قال التوراة افضل ام كتبي قال بل التوراة قال فن موسى لما غضب القى الالوح وفيها هدى ونور .

فالتمس لنفسي العذر في الحدة التي احمد الله اني ارجع عنها سريعا , ويبقى القرار الذي لا اخذه غالبا عن غضب , وهذا الاهم .

بالمناسبة الرؤية بتبقى اصعب على اللي بيشوف بحاجة تانية غير عقله

وجع البنفسج يقول...

اغضب فإن الله لم يخلق شعوباً تستكين
اغضب فإن الأرض تُحنى رأسها للغاضبين
اغضب ستلقىَ الأرض بركاناً ويغدو صوتك الدامي نشيد المُتعبين
اغضب
فالأرض تحزن حين ترتجف النسور
ويحتويها الخوف والحزن الدفين
الأرض تحزن حين يسترخى الرجال
مع النهاية .. عاجزين


مش عارفة ليش تذكرت هالابيات من قصيدة اغضب لجويده ..
بس طبعا غضب عن غضب يفرق ..

دمت بخير ..

أم هريرة (lolocat) يقول...

والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين

السلام عليكم اخى ماجد :)

ليه تغضب ؟؟؟ هههه اجعل غضبك لشىء واحد بس (( لله رب العالمين ))

عندما نتذكر ان الله خلقنا من ماء مهين نعرف قدرنا ونعلم اننا ضعاف لا يميزنا الا ارواحنا فقط بما تحمل من جمال واخلاق

فمن فقد اخلاقه واساء إلىّ هو الخاسر فله صحيفته يملأها بما يريد أما أنا فلا أحب أن أملأ صحيفتى الا بالأحسان والحب والتسامح مادام الخطأ فى شىء نستطيع ان نتداركه

ربما غضبك يأتى من كونك تمل الغباء أو تكره الظلم لكن اعتقد انه مع كثرة الخبرات ستتبدل طباعنا ونكون اهدأ حال ونتمسك بالحلم اكثر واكثر

انا سعيدة بكلماتك وسعيدة اكتر ان هيثم كان اول واحد يعلق عليه :)

دمت بكل جمال خلق وخلقه اخى العزيز

لك ارق تحية ومتنساش




لا تغضب :)

موناليزا يقول...

ومن لنا سوى رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم لننفذ وصاياه

تعليقى بالتفصيل ستجده هنا
http://monaliza110.blogspot.com/2010/01/blog-post_22.html

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : (ليس الشديد بالصرعة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب)
فإن الغضب عدو العقل ، وهو له كالذئب للشاة قل ما يتمكن منه إلا اغتاله، والغضب ينسي الحرمات ، ويدفن الحسنات ، ويخلق للبريء جنايات
ولكن هناك غضب محمود واجب علينا عندما تنتهك محارم الله عز وجل (ولما رجع موسى إلى قومه غضبان أسفا ....)
أما العلاج فيجب علينا أن نستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وأن نغير الحال التي نحن عليها، قال رسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم(إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع) والوضوء وإستحضار أجر الكاظمين الغيض الاكثار من ذكر الله عز وجل --- أنا إنسان سريع الغضب وسريع الرضا فإن غضبت لزمتني كلمة لا إله إلا الله أبقى أرددها حتر أرضى لا شعوريا --- وأن نتعلم درسا من غضب سابق غضبناه وما هي عواقبه

اللهم علمنا ما ينفعنا وإنفعنا بما علمتنا وزدنا علما

أخوانك في الله
أبو مجاهد الرنتيسي
أحلام الرنتيسي

re7ab.sale7 يقول...

السلام عليكم
وصباح الورد
معاك جداااااااااااا
تعرف انا الحمد لله بقدر اسيطر علي غضبي الي حد كبير
لكن احيانا أكيد انا بشر
بس بعدها بزعل من نفسي اووي يعني لسفة فاكرة ف الشغل لما استاذ مصطفي دايما يقول رحاب الرقة رحاب الهادية
رحاب العاقلة ....
ومرة بقي قلبت الصورة بس كان حقي وقتها اني فعلا اغضب واغضب جدااااا
ساعتها منساش كلمته لما قالي حسيتك واحدة تانية

فعلا اتق شر الحليم اذا غضب
بس تصدق ان فعلا الغضب ده شيءوحش جدا لانك لو افتكرت انك بعد ما تهدي وتروق وهتلاقي نفسك قلت كلام مكانش يصح يتقال وخلاص فات اوان الندم
يبقي ساعتها هتعرف انك لازم تاخد بالك ومتستسلمش لنوبات الغضب
جميل البوست
وميرسي لدعمك لي دايما

re7ab.sale7 يقول...

عفوا استاذ ماجد لي تعليق علي واحد من الناس ....
فعلا معاك حق جدااااااااا
ف كل كلمة قلتها
ولاننا اغلبنا عاطفيين مش بنشوف بس غير بقلبنا فدي بتكون كارثة بكل المقاييس

ابن الإيمان يقول...


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله:
السلام عليكم:
خاطره جميله ورائعه رغم قصرها..
قصة الغضب والحميه لها ذكريات..
احد الاخوه الاعزاء اسرّ لي انه تعلم مني ان يكون حليما في تعامله ونقاشه حتى مع اعداء الدين(طبعا في مجالات الدعوه والحوار..)أما في مجال انتهاك محارم الله فلا مداره في ذلك والشدة عندها لا بد منها..
كان عليه الصلاة والسلام لا يغضب لنفسه فاذا انتهكت محارم الله تعالى تمعر وجهه من الغضب..وما قصة توسط اسامه لعدم قطع يد المخزوميه عنكم ببعيد..
الاخ الكريم ماجد:
لم اعرفك الا حليما ودودا من خلال نقاشاتك ومواضيعك..

كل التقدير والاحترام لقلمك الواعي

اخوك

ابن الايمان

NISREENA يقول...

معك حق :)
بعض الناس تستحق أن نردها بمثل إساءتها
وتستحق أن نثور عليها
لأنها تكون مستفزة وتثير الأعصاب
فلا يكون لها حلاً إلا إسكاتها ساعتها
يمكن أن نندم ساعتها
لكن بعدها نعرف أن الحق كان معنا
لكن هناك نصيحة:
عندما تغضب::
عد للعشرة
وتتنفس بعمق
فهذا سيساعد على امتصاص الغضب

ماجد القاضي يقول...


سأستأذن أخويّ (هيثم السايس) و(ماشي في نور الله) في تقديم ردي على تعليق أخي (واحد من الناس)؛ لأنني أعتبره صراحة رد عــــــــام في نفس الوقت:

جميل قوي تعليقك يا إسلام.. يعني تقريبا هو ده اللي كنت عاوز أوضحه.. إن بعض الناس فيهم حدة (وفعلا المثال اللي بضربه دايما هو "سيدنا موسى" والسبب ليس خافيا).. لكن ما أريد قوله هو كيفية التحكم في هذا الغضب بما لا نندم عليه لاحقا..!
طبعا من المهم توضيح (فرصة بقى في تعليقك) أن الغضب منه محمود ومنه مذموم:
1- المحمود هو ما كان لله. (لأنه عندما تُنتهك محارم الله ويسكت الإنسان القادر على ذلك فهو في هذه الحالة لا يسمى حليما، بل شيئا آخر...!)
2- المذموم هو ما كان للنفس.
والنوع الثاني هو ما عُنيت بالحديث عنه هنا من عرض تجربتي معه؛ فإن كان الطبع يغلب التطبع فليس أقل من الانتباه إلى ما يتفوه به اللسان وتبطش به اليدان أثناء الغضب، لأن هناك من الأخطاء ما لا تغتفر..!!!!
وأحب أن أكرر جملتك يا إسلام لأنها تطابق واقعي جدا:
"فألتمس لنفسي العذر في الحدة التي أحمد الله أني أرجع عنها سريعا, ويبقى القرار الذي لا أخذه غالبا عن غضب, وهذا الأهم".
كما أعجبتني إضافتك القيمة:
"بالمناسبة الرؤية بتبقى أصعب على اللي بيشوف بحاجة تانية غير عقله".. دي زاوية تانية تنفع إجابة على سؤال: متى تصعب الرؤية..!

ماجد القاضي يقول...

Haytham Alsayes :

حاضر يا هيثم :)
نورتني.. وسعيد إنك الأول هذه المرة.
تحياتي.

ماجد القاضي يقول...

ماشي بنور الله:

والله أخي الكريم.. ما نفع معي هو خبرة الحياة؛ كما ذكرتُ في البوست، فكمية الحماقات التي صدرت أمامي من ناس حال غضبهم، وكمية ندمهم على هذه الحماقات أعطتني منبع كبير للصبر على غباء بعض البشر..!!!
بارك الله فيك وجزاك خيرا على النصيحة..
تحياتي.

ماجد القاضي يقول...

وجع البنفسج:

عندك حق أختي امتياز..
هذا هو الغضب الذي نحتاجه هذه الأيام، لأن حلمنا (صبرنا) على العدو لهو حِلم مذموم وفي غير موضعه!!!!!
تحياتي أختي الكريمة على الإضافة..

ماجد القاضي يقول...

أم هريرة (lolocat):

وعليكم السلام أختى لولوكات..
"ليه تغضب؟".. والله أختي ليلى الغضب لدي (كما ذكرتُ في الرد العام) هو حدة في الطبع فقط مع من يستحقها لردعه، ويعلم الله أني لم أظلم أحدا (بقصد على الأقل)

مهما كنتُ غاضبا.. كما أني لم أتشف يوما في إنسان أو أحاول الانتقام منه في لحظة غضب، بل أصفح وأعفو..
أنا فقط يؤلمني بعض الناس الذين يستأسدون على الضعفاء دون أن يردعهم أحد، وهذه هي العينة التي ترى غضبي الشديد..!
"ربما غضبك يأتى من كونك تمل الغباء أو تكره الظلم".. صدقا هي الثانية أختي الكريمة :)

أنا أيضا سعيد بظهور هيثم :)
دمتِ سالمة مع تحياتي..

ماجد القاضي يقول...

موناليزا:

عليه الصلاة والسلام..
أشكرك جزيلا على البوست الجميل بجد.. بارك الله فيك وفي قلمك دائما..
وأحب أن أحيلك أختي موناليزا لردي العام ففيه مزيد من التوضيح لما أردتُ قوله..
تحياتي وتقديري الدائمين..

ماجد القاضي يقول...

أخواي الرنتيسيان:

جزاكما الله خيرا على النصيحة القيمة.. نفعنا الله بها..
واسمحا لي إحالتكما إلى الرد العام ففيه زوايا أخرى للموضوع..
تحياتي وتقديري الدائمين أخواي الكريمان..

ماجد القاضي يقول...

re7ab.sale7 :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ومساء الورد برضه :) [كتبت الرد صباحا وأدرجته مساء]
أنا أيضا أختي رحاب.. بعض من يعرفوني لا يروا وجهي الغاضب إلا بعد زمن طويل، ولهذا تكون صدمتهم كبيرة لاعتقادهم أني ممن أسكت عن حقي!!!!
كلامك تأكيد تام لما ذكرتُه في الرد العام..
وبالنسبة لتأأييدك لـ(واحد من الناس)، فأنا كذلك حتى أن ردي عليه كان ردا عاما..
تحياتي الدائمة أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

ابن الإيمان:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك على إطرائك..
في الحقيقة يمكنني أن أبقى هادئا إلى ما لا نهاية إن كان محاوري ممن يتبع الشروط التي أوردتُها في بوست (مللت الحوار إلا بشروط) وهذه فئة نادرة، أما أن تقابل يا أخي من

تقول له مثلا: الشيخ الفلاني ليس أهلا للفتوى لأنه لا يحفظ القرآن.. فيقول لك صاحبنا: خلاص ورينا إنت حافظ قد إيه!!!!!!!! خلط أوراق وتفريع في القضايا ورغبة في

الجدال لمجرد الانتصار للرأي.. هذه الفئة مزعجة وغالبا تخرجك عن شعورك إلا أن تعتزلها من الأساس..!
"أما في مجال انتهاك محارم الله فلا مداراه في ذلك والشدة عندها لا بد منها".. أؤيدك في ذلك وقد أشرتُ إلى هذا المعنى في الرد العام.
"لم اعرفك الا حليما ودودا من خلال نقاشاتك ومواضيعك".. طبعا هذا سهل عندما أجلس بمفردي وأعيد صياغة ما أكتبه وأنا غاضب.. :)
الاختبار الحقيقي هو عند الاحتكاك المباشر مع الآخرين.. ومع ذلك صدقني لستُ ذلك الذي يبطش بالآخرين يمين ويسار كل وقت وحين :))))
جزاك الله خيرا على تفاعلك أخي الكريم..
وتحياتي الدائمة.

ماجد القاضي يقول...

NISREENA :

"بعض الناس تستحق أن نردها بمثل إساءتها".. أنا صراحة لا أرد لها الإساءة، لكن فقط أوقفها عند حدها حتى لا تتمادى...!
أشكرك على نصيحة العد لعشرة أختي نسرين.. حقيقي أعرفها منذ 15 سنة تقريبا، وما فيش مرة عرفت أستخدمها ساعة الغضب :))))
تحياتي الدائمة لك وللبنوتات...
(هروح أشوفهم على رواقة) :)

خاتون يقول...

السلام عليكم...

حكمة عميقة جميلة والأجمل أنك دعمتها بمنظور شخصي وجعلته أقرب

نعم أايد هذه العبارة بشدة مع أنني لست ممن يغضب لكن مثل هذه الحكم تجعلني أتمسك بهذه الصفة التي أحيانا تحاول الهروب مني


شكرا على اثراءنا ^_^

رحيــقُ الضــوء يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
عبارةٌ غايةٌ في القوة والحق
أحببتها كثيراَ
"العقل كهذه المياه؛ حين تضطرب تصبح الرؤية صعبة، ولكن إذا تركتها تستقر تصبح الإجابة واضحة"
وخاطرتك القصيرة إلى جوارها أكملت رونقها بحق أخي ..
" لا تغضب ... لا تغضب ... لا تغضب "
ديننا الحنيف منهجُ كامل والمصطفى الحبيب صلى الله عليه وسلم كان مدرسةً متكاملة في كل نواحي الحياة ..
اللهم علمنا ما ينفعنا
وأنفعنا بما علمتنا
سعيدةٌ أني كنت هنا
دمت بكل الخير

faroukfahmy58 يقول...

استاذ ماجد
كان لى شرف مرورى على مدونتك وكبف غابت عنى وانا حاضر
لا تغضب وادفع جماح غضبك بالاكثار من افراز خواطرك ومنتظر زيارتك ومشاركتك العاجلة

ماجد القاضي يقول...

خاتون:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك جزيلا على كلماتك الطيبة المشجعة..
الحمد لله أنكِ ممن لا يغضبون.. اللهم أدمها عليكِ من نعمة..!
ممكن سؤال: لماذا أنتِ مقلة نسبيا في التدوين؟
تحياتي أختي الكريمة..

ماجد القاضي يقول...

رحيــقُ الضــوء:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك أختي إيمان على كلماتك القيمة بحق..
نعم.. ديننا كاما متكامل ولله الحمد.. لم يترك شاردة ولا واردة إلا ووضع لها ضوابط وأحكام.. فلله الحمد والمنة على هذه النعمة..
وأنا سعيد بوجودك دائما يا صاحبة القلم المميز..
تحياتي أختي الكريمة.

ماجد القاضي يقول...

faroukfahmy58:

أخي فاروق.. بل الشرف لي أنا ومرحبا بك في زيارتك الأولى..
بالطبع ذهبت في جولة سريعة إلى مدونتك، مع وعد بالاطلاع عليها على مهل لاحقا (لأني مريض الآن)..

وبالنسبة للغضب، فقد وضحت مزيدا من مقصدي في الرد العام، يمكنك الاطلاع عليه..

وأشكرك على رقة كلماتك..
وأنتظر بإذن الله زيارات تالية..

تحياتي أخي الكريم.

مجداوية يقول...



السلام عليكم

أنا يا أستاذ ماجد
أنا يا أستاذ ماجد

بأغضب جدا وسريعة الإنفعال وأظن حضرتك مسمتنيش المعلمة ماجدة إلا بملاحظتك هذا الغضب
:)
لكن الحمد لله رب العالمين فأنا سريعة العطب وسريعة الإصلاح , سريعة الغضب وسريعة الهدوء

لكن عندما نتذكر الله سبحانه وتعالى ونستغفره ونستعيذ به من الشيطان الرجيم بتقل كريزة الغضب وعندما نتذكر الرسول صلى الله عليه وسلم وحلمه ورفقه بالناس تتلاشى حالة الغضب
ورغم تذكري ذلك دائما وتنفيذه بالفعل ونجحت فيه لحد بعيد فيما يخص تعاملاتي اليومية مع البشر ولكن لأن طبيعتي نارية فيظل الغضب يقفز بين فينة وأخرى متحديا معلنا عن وجوده فأعرف أنني سقطت في الإمتحان وأعاود التدريب لعلي أنجح يوما في إلجامه وكبته

ولكن يبقى الغضب في الله ولله لا أنصح أى أحد أن يتخلى عنه لأنه مرتبط بالنخوة والغيرة على الله فكما يغار الله علينا يجب أن نغار عليه ويجب أن نغضب وبكل شراسة فيما يتعلق بحقوق الله وحرماته وذاته وشرعه ودينه ورسوله صلى الله عليه وسلم

وسبحان الله لأن الغضب مثل النار تشعلك أو تشتعل فيك فإن الماء يطفئه فالوضوء يطفئه ولو تذكرنا هذا وقت الغضب لساعدنا أنفسنا على تقليل الخسائر إلى أقل درجة بل قد لا تكون هناك خسائر على الإطلاق .

المية تروي العطشان وتطفي نار الغضبان

:)

المشكلة في برود ناس ممكن تشلك من كتر ماهم رايقين تبقى الدنيا بتتشال وبتتهبد حواليهم وهم ولا الهوا
معندهمش فتيل الغضب خااااالص


:)

مش باحسدهم بصراحة لأن أوبشن فتيل الغضب أحسن بصراحة
:)
الحمد لله رب العالمين

ماجد القاضي يقول...

مجداوية:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أختي الكريمة.. ما رأيته منكِ حتى الآن هو غضبك لانتهاك حرمات الله.. وأنعم به من غضب..!
بمناسبة سرعة الغضب وسرعة الهبوط.. فأنا كذلك، بل كثيرا ما يكون نصف انفعالاتي الغاضبة من باب التمثيل لردع من أمامي (خاصة لو كان شخص مستأسد ويحتاج من يوقفه) :)
"طبيعتي نارية".. عجبني هذا التعبير، أصلي دائما أصف نفسي بـ(سريع الاشتعال) :)

"ولكن يبقى الغضب في الله ولله لا أنصح أى أحد أن يتخلى".. هذا أكيد، وكما قلت في ردي على (واحد من الناس)؛ فمن لا يغضب لله لا أسمه حليما، بل شيئا آخر....!!!

"المشكلة في برود ناس ممكن تشلك من كتر ماهم رايقين تبقى الدنيا بتتشال وبتتهبد حواليهم وهم ولا الهوا..معندهمش فتيل الغضب خااااالص"..... آآآه ومين سمعك :)

تحياتي أختي الكريمة.
......................
ملحوظة: أنا تركت اسم الفيلم المرة دي؛ أصله فيلم كارتون بريء ^ـ*

Dev Nasser يقول...

هههههههه وليه الغضب اخي ماجد؟؟؟

دعني اذكرك :
والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين ..
مع اجمل التحيات

ماجد القاضي يقول...

Dev Nasser:

جزاك الله خيرا أخي الكريم على النصيحة..
وأحيلك إلى ردي العام ليتضح لك الأمر أكثر...

نورتني.. بقالك زمان لا تأتي.. عامة أنا أيضا مقصر للغاية معك..
إن شاء الله لك زيارة قريبة جدا.. بس جهز النسكافيه.. :)

تحياتي أخي الكريم.

شهد خليل يقول...

"العقل كهذه المياه؛ حين تضطرب تصبح الرؤية صعبة، ولكن إذا تركتها تستقر تصبح الإجابة واضحة"

عبارة قوية ومؤثرة فعلاً !

ماجد القاضي يقول...

شهد خليل:

سعيد بمرورك أختي شهد.. وأشكرك على تأييدك لاختياري.

تحياتي أختي الكريمة.

قطرة وفا يقول...

معك حق ... أشد أفكاري جنوناً و غباءاً تكون عندما أكون غاضبة ...

و عندما أنتظر لأهدأ قليلاً أكتشف مدى غبائي و أحياناً كثيرة تمكن الشيطان عليه اللعنة مني وقتها ...

حقاً إتخاذ القرارات وقتها يعد ضرباً من الجنون

موضوع جميل ... كالعادة :)

ماجد القاضي يقول...

قطرة وفا:

ما ذكرتيه هو ما يحدث لمعظمنا تقريبا أختي قطرة.. لكن المهم من منا يستفيد من حماقاته السابقة؟! هذا هو السؤال؟

تحياتي أختي الكريمة..

كلمات من نور يقول...

صح يا ماجد لا تغضب

حينما نغضب ننفعل ونتفوه بكلام في لحظات الغضب ولا نعي ما نقوله وكثيرا ما نجرح ونكسر من أماممنا ...والعكس صحيح علينا أن ننظر للبشر وقت الغضب ...يا الله كم تكون ملامح وجوههم مختلفة وكم من الكلمات يطلقونها علينا كالرصاص وبعدما يهدأون يأتون إلينا لنسامح ....ونسامح ولكن كسر القلوب صعب أن يبريء

خالص تحياتي

ماجد القاضي يقول...

كلمات من نور:

حاضر... :)

"وكم من الكلمات يطلقونها علينا كالرصاص وبعدما يهدأون يأتون إلينا لنسامح ....ونسامح ولكن كسر القلوب صعب أن يبريء"

صدقتِ والله...

تحياتي أختي الكريمة.